vendredi 22 novembre 2019

١٨ من تفاصيل المنازل التي لا يفهمها الأجانب في بريطانيا



بريطانيا العظمى بلد لها تقاليد يعود أصلها لقرون مضت وقد تبدو غريبة للأجانب. لكن البريطانيين ليسوا في عجلة لتغيير أي شيء لمجرد أن بقية العالم لا توافقهم عليه.

هل كنت تعرف مصلا أن لديهم صنابير منفصلة للماء الساخن والبارد في بريطانيا؟ يجب تثبيت صنبور الماء الساخن على اليسار دائما ما أمكن. لن تجد مقابس في الحمام. تتطلب قواعد السلامة البريطانية كذلك عدم القدرة على توصيل أي شيء في مقبس وأنت في الماء. هذا منطقي.

- لتجنب مرض الليستيريا، تمنع السلطات خلط الماء الساخن والبارد
- الجهد الكهربائي في بريطانيا أعلى منه في أمريكا وثمة مفاتيح تبديل ضوئية لتجنب حدوث صدمة كهربائية. إنها آمنة تماما مهما بلغت درجة الرطوبة
- تحتوي منافذ الطاقة على مفتاح "تشغيل" حتى لا تضطر لفصل الجهاز بعد شحنه؛ ما عليك سوى إيقاف تشغيل المنفذ
- المفاتيح في بريطانيا معكوسة، اقلبها للأسفل لتشغيل الضوء وللأعلى لإطفائه
- توضع الغسالات في المطابخ لأنه كما خمنت لا توجد مقابس في الحمام
- يتم فتح النوافذ إما للخارج أو لأعلى أو أسفل لكن ليس للداخل. هذا منطقي إن كانت الغرفة صغيرة لكن فكر في كيفية غسل النوافذ
- السجاد هنا من الجدار إلى الجدار في كل أرجاء المنزل؛ وحتى الحمام أحيانا. إذا اشتريت أو استأجرت منزلا، فلن يذكر هذا حتى في الإعلان وما من خيار آخر
- عادة ما تكون المنازل البريطانية باردة في موسم البرد. رسوم التدفئة عالية ويفضل البريطانيون ارتداء طبقات من الملابس على تلقي فواتير ضخمة
- لا توجد مكيفات في المنازل البريطانية غالبا لأن حرارة فصل الصيف لا ترتفع في العادة - فرضت ضريبة النوافذ في 1696 على مالكي العقارات الدفع حسب عدد النوافذ
- يبلغ عرض بعض المنازل البريطانية في الشوارع الرئيسة 3.5 أمتار فقط وتكون حديقتها الخلفية ضيقة جدا. ومع ذلك فإنها تكلف أكثر بكثير من منازل الشوارع الجانبية
- من التفاصيل الأخرى التي تصعق الأجانب أنابيب الماء والصرف الصحي التي ليست تحت الأرض بل على مقدمة المنزل - تقف الحاويات بالقرب من المدخل الرئيسي كما لو أنها موضع فخر. لكن السبب الحقيقي العملية: هذا لراحة جامعي القمامة

- في الأبواب الأمامية فتحات خاصة ليقع البريد والرسائل والصحف على أرضية المدخل. في حال عدم موجود فتحة، يوضع البريد تحت الباب الأمامي
- في المنازل القديمة أبواب صغيرة خاصة للحليب


0 commentaires

Enregistrer un commentaire